بونجاح يغادر المستشفى بعد فقدانه الذاكرة

8 ديسمبر 2021 - 5:41 م

غادر بغداد بونجاح مهاجم الجزائر المستشفى بعد الخضوع لفحوص متأثرا بكرة مشتركة خلال مواجهة مصر، لكن مع ذلك تحوم شكوك حول مشاركته في مباراة قمة مرتقبة أمام المغرب في دور الثمانية لكأس العرب لكرة القدم يوم السبت المقبل بسبب الإصابة.

واصطدم بونجاح، مهاجم السد القطري، بالحارس المصري محمد الشناوي في الشوط الأول، لكنه نهض وسار بشكل طبيعي، قبل أن يستبدله المدرب مجيد بوقرة بين الشوطين بالعربي سوداني، ويُنقل اللاعب إلى المستشفى للخضوع لفحوص.

وقال صالح عبود المنسق الإعلامي لمنتخب الجزائر لـ”رويترز”: إن بونجاح خضع لفحوص وخرج من المستشفى في حوالي الساعة الرابعة من صباح يوم الأربعاء في الدوحة، لكنه سيحصل على راحة من المران.

وأضاف أنه من المنتظر أن يشارك بونجاح في مران يوم الخميس، لكن من السابق لأوانه حسم موقفه من المشاركة أمام المغرب، وإن كان يأمل بنسبة كبيرة في أن يكون مستعدا لقيادة خط الهجوم.

وكان بوقرة أبلغ الصحافيين عبر مترجم يوم الثلاثاء، أن بونجاح لم يكن يتذكر واقعة الاصطدام بالشناوي خلال حديث بين الشوطين وقرر استبداله بناء على نصيحة من الجهاز الطبي.

وتعادلت الجزائر 1-1 مع مصر، وجاءت في المركز الثاني بالمجموعة الرابعة، بسبب التأخر فقط في سجل اللعب النظيف المتعلق بالإنذارات والبطاقات الحمراء، وستلعب ضد منتخب المغرب متصدر المجموعة الثالثة على بطاقة الظهور في الدور قبل النهائي.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً